أخبار وطنيةاهم الاخبارسياسة

تعيين مدير هيئة مستقلة على رأس مؤتمر «تحيا تونس» يثير موجة استنكار في البلاد

أثار حزب رئيس الحكومة التونسية جدلاً جديداً بعد إعلانه عن تعيين رئيس هيئة مستقلة تملك المعطيات الشخصية للتونسيين، على رأس اللجنة المكلفة بالإعداد للمؤتمر القادم للحزب، حيث اتهمته أحزاب المعارضة بـ»استغلال» الدولة لأغراض حزبية، وطالبت رئيس الهيئة المذكورة بالاستقالة من منصبه، على اعتبار أنه لم يعد محايداً و»فقد مصداقيته».
وكان سليم العزّابي، المنسق العام لحزب «تحيا تونس»، أعلن الخميس، تعيين شوقي قداس، رئيس هيئة المعطيات الشخصية (مستقلة)، رئيساً للجنة المكلفة بالإعداد للمؤتمر المقبل للحزب.
وأثار الإعلان عاصفة من الجدل في تونس، حيث ندد حزب التيار الديمقراطي بما أسماه «الخلط الفاضح بين الحزب والدولة، ويحمل مسؤوليّته لرئيس الحكومة»، مطالباً بـ»الإقالة الفورية للسيد شوقي قداس الذي خلط بين مهمات حزبية ورئاسة هيئة تشرف على المعطيات الشخصية، ممّا يطعن في مصداقيّته ويعزّز شبهات استغلال معطيات التونسيين الشخصية من طرف الحزب المذكور».
كما طالب «الأحزاب الديمقراطية والمجتمع المدني وسائر المواطنين للتنسيق، حمايةً للمسار الانتقالي من النزعة السلطويّة لدى الأغلبية الحاكمة عموماً ورئيس الحكومة خصوصاً».
ودوّن شكري الجلاصي، القيادي في الحزب، على صفحته في موقع «فيسبوك»، مخاطباً شوقي قداس «عليك أن تستقيل وترحل حالاً، أنت لم تعد أهلاً لرئاسة هيئة حماية المعطيات الشخصية لأنّك حدت عن استقلاليتك».
وكتب طارق الكحلاوي، القيادي السابق بحزب حراك تونس الإرادة: «بعد الاستيلاء على شعار يمثل شعاراً يشترك فيه التونسيون، حزب الشاهد يعلن اليوم تعيين رئيس هيئة مستقلة رئيساً للجنة إعداد مؤتمرهم الحزبي. أن تأتي بهيئة من خارج الحزب لمراقبة انتخاباته الداخلية أمر مفهوم بل محبذ، لكن أن يترأس لجنة حزبية بامتياز (لجنة إعداد مؤتمر تأسيسي كانت في التجارب الحزبية دائماً لجنة حزبية) رئيس هيئة وطنية مستقلة تتبع الدولة بل تهتم أساساً بحماية المعطيات الشخصية، فذلك ضرب لأبسط معاني الدولة والحياد الحزبي».
وأضاف: «من المفارقات أنه في الأسابيع الأخيرة احتج مواطنون بسبب استعمال معطياتهم الشخصية وإرسال رسائل قصيرة على هواتفهم لإعلامهم بانضمامهم لحزب تحيا تونس (دون طلبهم). مفارقة أخرى، هي أن السيد قداس تذمر آخر شهر جانفي (كانون الثاني) – أي منذ أسابيع قليلة – أن هيئته لا تتمتع باستقلالية كافية بسبب إشراف وزارة العدل على ميزانيتها. للتذكير: مدير عام الديوانة (الجمارك) ومدير الخطوط التونسية حضرا في الاجتماعات التحضيرية لحزب الشاهد».
فيما دعا الحزب الجمهوري، شوقي قداس، إلى تقديم استقالته و»تعيين شخصية أخرى تتمتع بالاستقلالية وتحافظ على مكانة الهيئة وتحميها من كل تداخل مع مهام أو أدوار حزبية تتعارض ودورها الأساسي، في بلد يسعى إلى تثبيت خطوات الانتقال الديمقراطي».
ولم ينحصر الجدل حول تعيين قداس على رأس مؤتمر «تحيا تونس» في إطار الأحزاب السياسية، حيث قررت رابطة الهيئات العمومية المستقلة تعليق عضوية الهيئة الوطنية لحماية المعطيات الشخصية، مشيرة إلى أن قبول قداس بهذا التكليف «يتعارض مع مبادئ الحياد والاستقلالية والنأي عن التوظيف السياسي التي تعتبر إطاراً مرجعياً يجب أن تلتزم به جميع الهيئات العمومية المستقلة».
وتحت عنوان «لست ضدّ «تحيا تونس» ولكنّني قلقة»، دوّنت الباحثة رجاء بن سلامة (مديرة المكتبة الوطنية) على موقع «فيسبوك»: «رحّبت بفكرة إطلاق حزب يوحّد، ويجمّع، هو «تحيا تونس»، وعبّرت عن أمنية، هي ظهور طبقة جديدة من السّياسيّين الشّبّان المتحرّرين من ثقل الماضي. وبقدر ما استحسنت، توجّه هذا الحزب منذ بدايته إلى تنظيم مؤتمر ديمقراطيّ، وإلى تجنّب أحد مزالق «نداء تونس» الذي لم يسيّر بطريقة ديمقراطيّة، ولم يعقد مؤتمره التأسيسيّ إلى اليوم».
وأضافت: «أعبّر عن عدم رضاي بقرار تكليف رئيس هيئة مستقلّة لإعداد مؤتمر هذا الحزب، وأعبّر عن استغرابي لصيغة العطلة بشهرين، واستغرابي لتكليف قاضية إداريّة في حالة مباشرة بهذا المؤتمر أيضاً. ما سمعته من تبريرات غير مقنع، بل ويثير غضبي. من فضلكم، تجنّبوا هذه الأخطاء القاتلة. استمعوا إلى من ينقدكم. احترموا مبدأ الحياد في أجهزة الدّولة وفي القضاء. لا تضعوا أنفسكم في موقع الانتفاخ السّلطويّ».
فيما أكد شوقي قداس أنه لا علاقة للعمل الذي سيقوم به في حزب «تحيا تونس» بهيئة المعطيات الشخصية، مشيراً إلى أن الهيئة «لا تملك المعطيات الشخصية للأشخاص إنما تحميها».
وكانت أحزاب سياسية ومنظمات مدنية استنكرت محاولة حزب «تحيا تونس» احتكار شعار وطني يردده جميع التونسيين، في أغراض حزبية، حيث أعلنت جمعية المحامين الشباب مقاضاة الحزب، فيما أعلنت منظمة «أنا يقظ» المتخصصة بالشفافية، تسجيلها الشعار (تحيا تونس) في معهد الملكية الفكرية لمنع الحزب من استخدامه.

حسن سلمان

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: