أخبار وطنيةاهم الاخبارمجتمع

إيقاف برنامج “ما لم يقل” التونسي بسبب المواضيع التي يطرحها

أعلن الإعلامي التونسي زهير الجيز، مقدّم برنامج “ما لم يقل” المتخصص في الصحافة الاستقصائية ويبث على قناة “التاسعة” الخاصة، أنّ المؤسسة المنتجة “كاكتوس برود” أعلمته رسمياً بإيقاف إنتاج البرنامج.

وأكد الجيز أن أسباب الإيقاف التي تمّ إبلاغه بها تتعلق بضعف إقبال المعلنين التجاريين على البرنامج، ما تسبب في خسائر مالية للمؤسسة. لكنه بيّن أنه طُلب منه تغيير مواضيع البرنامج والابتعاد عن التحقيقات الصادمة إذا أراد مواصلة إنتاج البرنامج، وهو ما رفضه، معتبرًا أن كشف ملفات الفساد والتجاوزات من طبيعة عمل برنامج “ما لم يقل” حتى وإن كان ذلك يتسبب في غضب بعض الأطراف الفاعلة في المشهد الإعلامي التونسي.

ولم تصدر إدارتا قناة “التاسعة” وقناة “كاكتوس برود” حتى الآن أي موقف حول ما قيل عن وقف إنتاج وبث البرنامج.
عملية إيقاف البرنامج كان لها صدى في مواقع التواصل الاجتماعي في تونس، حيث اعتبرها الكثير من الإعلاميين تقييدًا لحرية التعبير والصحافة من قبل بعض رؤوس الأموال المتحكمة في الإعلانات التجارية في تونس.

يُذكر أن برنامج “ما لم يقل” كان يُبث السنة الماضية على تلفزيون “الحوار التونسي” ويقدمه الإعلامي حمزة البلومي، لكنّ شراء إدارة قناة “التاسعة” لشركة “كاكتوس برود المنتجة للبرنامج جعلته يتحول للبث على قناتها.

محمد معمري

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: