مجتمع

مخمور يقطع رأس رضيعة أمام والدتها

أقدم رجل  “47 عاما” على قطع رأس رضيعة لم تتجاوز شهرها الثامن في بيلاروسيا، وكان في حالة سكر عند ارتكاب جريمته البشعة .

وكان المدعو هيكتور يعتبر صديق العائلة، وقد تم القبض عليه هو ووالدة الطفلة التي كانت حاضرة وقت وقوع الجريمة، وينتظر أن يحكم عليه بالإعدام طبقًا لقانون بلاده حسب موقع “ميرور”، فيما يتوقع الحكم على الأم “كلوب” بـ 25 عامًا.

واكتشف الأب ما حدث عند عودته إلى المنزل مع ولديه الآخرين حيث كان الجسد الصغير مسجيًا في بركة من الدماء والرأس مفصول عنه.

المشهد كان فظيعًا للغاية “وكأنه فيلم رعب” حسب شهادة أحد الجيران، لدرجة أن إحدى الممرضات المرافقة لسيارة الإسعاف وقعت مغشيًا عليها بمجرد دخولها الشقة.

وأشار تقرير تشريح الجثة، أن الطفلة تعرضت لضرب مبرح قبل إنهاء حياتها بطعنات قاتلة ثم قطع رأسها.

وكالات

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: