اهم الاخبارسياسة

رئيس الحكومة التونسي يعلن تعديلا وزاريا موسعا

رفض الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي الموافقة على التعديل الوزاري الذي أعلنه رئيس الحكومة يوسف الشاهد، على اعتبار أنه اعتمد مبدأ «التسرع وسياسة الأمر الواقع».

وأكدت سعيدة قرّاش الناطقة باسم الرئاسة التونسية، أن الرئيس الباجي قائد السبسي غير موافق على التحوير الوزاري الذي أعلن عنه الشاهد مساء الإثنين.
وأكدت أنه لم يتم التشاور مع رئيس الجمهورية حول التحوير، وتم إعلامه به في ساعة متأخرة. وأضافت «رئيس الجمهورية غير موافق على هذا التمشي لما اتسم به من تسرع وسياسة الأمر الواقع».

فيما وصف نور الدين بن تيشة مستشار الرئيس التونسي الحكومة الجديدة بأنها «حكومة النهضة»، مؤكدا أن الرئيس الباجي قائد السبسي لم يكن على علم بالتعديل الوزاري الأخير الذي أعلن عنه رئيس الحكومة يوسف الشاهد.
كما أكد نور الدين الطبوبي أمين عام اتحاد الشغل، أن المنظمة لا علم لها بالتركيبة الجديدة ولم يتم التشاور معها حولها، مضيفا «سمعت الأسماء في وسائل الإعلام مثلكم».
وكان رئيس الحكومة التونسي يوسف الشاهد أعلن مساء الإثنين عن تعديل حكومي موسّع، شمل 12 حقيبة وزارية.
وتضمنت قائمة الوزراء الجدد الدبلوماسي السابق كمال مرجان في منصب وزير الوظيفة العمومية عن حزب المبادرة، والذي كان شغل منصبا آخر هو وزير خارجية في حكم الرئيس السابق زين العابدين بن علي قبل سقوط حكمه في عام 2011.
كما تضمنت القائمة رجل الأعمال اليهودي روني الطرابلسي في منصب وزير السياحة، بدلا من الوزيرة سلمى اللومي التي عينت مديرة الديوان الرئاسي للرئيس الباجي قائد السبسي.

والطرابلسي هو نجل بيريز الطرابلسي رئيس معبد الغريبة الشهير في جزيرة جربة، الذي يشهد احتفالات سنوية تستقطب اليهود من أصقاع العالم.

حسن سلمان

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: