أخبار عالمية

وأخيرا.. اعتراف خطير من النيابة السعودية حول اغتيال خاشِقًجْيَ

أعلنت النيابة العامة السعودية أن المشتبه بهم في قضية قتل الصحافي جمال خاشقجي أقدموا على فعلتهم بنية مسبقة، مشيرة الى أنه يستند في ذلك الى معلومات واردة من تركيا، فيما طالبت انقرة الرياض بالإجابة على الاسئلة التي بقيت دون أجوبة في القضية كمكان الجثة ومن اعطى اوامر القتل.

اذا.. هي نية مبيتة للفريق السعودي بقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي.. حسب بيان النيابة العامة السعودية طبعا.. وهي المرة الاولى التي تتحدث فيها الرياض عن نية مسبقة بالعملية.

البيان الذي جاء عن لسان النائب العام السعودي والذي نشرته وكالة الانباء الرسمية اعلن أن المشتبه بهم في القضية أقدموا على فعلتهم بنية مسبقة. موضحا ان ذلك يستند إلى معلومات واردة من الجانب التركي. مؤكدا على ان التحقيقات مع المتهمين متواصلة في ضوء ما ورد من حقائق.

ولعل ترأس ولي العهد محمد بن سلمان للجنة إعادة هيكلة جهاز الاستخبارات العامة لم تكن كافية لحرف الانظار عن بقية الاسئلة التي بقيت دون أجوبة في القضية.

اجراءات وتصريحات تحاول الرياض من خلالها إبعاد الاتهام عن كبار المسؤولين السعوديين حسب مراقبين، الامر الذي لم يستسيغه على ما يبدو البرلمان الأوروبي الذي اعلن انه من غير المحتمل أن تكون العملية قد تمت دون تدبير أو معرفة محمد بن سلمان ولي العهد السعودي.

وصادق البرلمان على مشروع قرار يدعو لفتح تحقيق دولي بمقتل خاشقجي وفرض عقوبات على مسؤولين سعوديين في حال ثبتت مسؤوليتهم عن مقتله.

كما دعا الدول الأعضاء إلى فرض حظر على تصدير الأسلحة للرياض وحظر التأشيرات وتجميد الأصول ضد من يثبت ضلوعه في الجريمة.

الشرطة التركية أخذت عينات مياه البئر في القنصلية السعودية في اسطنبول. كما استمعت الى افادات ثمانية وثلاثين شخصا من موظفي القنصلية بشأن القضية. الا انها لا تزال هناك اسئلة لم تتم الاجابة عنها، ما دفع أنقرة الى مطالبة الرياض بالإجابة على الأسئلة المتبقية بلا أجوبة.

وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو قال أنه لا تزال هناك اسئلة بحاجة إلى أجوبة.. متسائلا من الذي أعطى الأوامر بالقتل.. واين باتت الجثة.. أوغلو تساءل ايضا عن سبب توقيف 18 شخصا في الرياض.. مكررا مطالب رئيس جمهوريته رجب طيب أردوغان بمحاكمة المتهمين في الجريمة أمام القضاء التركي.

العالم

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: