اهم الاخبار

كلمة الصحوة

والعود أحمد..

بعد توقف دام حوالي السنتين تعود “الصحوة” من جديد لتكمل رسالتها، وتجدد العهد مع جمهورها الكريم سائلة منه أن يعذرها على هذا الغياب القسري الخارج عن إرادتها. وهو، وإن طال، فإنّه لم يفت في عزيمتها ولم يزدها إلا إصرارا على استعادة دورها ومكانتها كشعلة مضيئة في هذا الظلام المقيت…

وتعود “الصحوة” لتذكر بمبادئها وسعيها لنشر الوعي وتحرير العقول وإيقاظ الهمم من أجل نهضة عربية إسلامية إنسانية شاملة.  وأن خروجها مجددا في هذه اللحظة الحرجة من تاريخ الأمة يزيد من حجم وثقل المسؤولية الملقاة على عاتقها.

وأنّها إذ تسعى لنشر الوعي العام بالقضايا التي تهم الفرد والأمة فإنها تطمح أن تكون وسيلة لتعزيز الوعي المتجدد كخط فكري وثقافي فاعل في الحياة الإنسانية، و أداة للمساهمة الفاعلة في بناء الأسس الفكرية والثقافية للمشروع الحضاري الإسلامي الإنساني العالمي.

فمرحبا بكم من جديد.. ودمتم للحق ناصرين وللصحوة محبين مشجعين..

الصحوة

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: