رياضة

ميسي طلب اللعب في “إسرائيل”!

رئيس الحكومة الإسرائيلي بنيامن نتنياهو طلب نقل المباراة الودية في كرة القدم بين منتخبَي الأرجنتين والكيان الصهيوني من حيفا إلى القدس، والصحف العبرية تكشف السبب وراء رغبة ليونيل ميسي في اللعب في الكيان العبري.

سيلعب منتخب الأرجنتين مباراة ودية أمام منتخب الكيان الصهيوني في الأراضي المحتلة في التاسع من حزيران/ يونيو المقبل، في إطار استعدادات الأول لمونديال روسيا 2018.

ورغم أن عملية بيع التذاكر للمباراة لم تبدأ بعد، إلا أن جنون الإسرائيليين في الحصول على التذاكر في أوجّه، والسبب هو وصول النجم ليونيل ميسي.

أما السبب الرئيسي وراء تأخُّر بيع التذاكر هو قرار نقل المباراة من حيفا إلى القدس، الأمر الذي أدّى لتغييرات عديدة في الترتيبات للمباراة. وقد كُشف اليوم في الصحف العبرية أن رئيس الحكومة الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، تدخل شخصياً لنقل المباراة إلى القدس، بحسب ما ذكر موقع “المصدر” العبري.

وأوضح الموقع أن نتنياهو بعث رسالة خاصة لرئيس الأرجنتين، ماوريسيو ماكري، ناشده حثّ منتخب بلاده على اللعب في القدس، وكتب نتنياهو أن وصول الفريق إلى القدس “له أهمية عظيمة” على خلفية احتفال الكيان العبري بـ “عيد استقلاله” الـ 70. وأضاف الموقع أن نتنياهو تعهّد بأن الحكومة الإسرائيلية ستتكّبد تكاليف الضيافة في القدس وكذلك الحراسة.
وبحسب موقع “المصدر” أيضاً، فإن ميسي ووالده هما من دفعا إلى وصول المنتخب الأرجنتيني إلى الأراضي المحتلة.

وذكر الموقع أنه بعد أن تمكّن المنتخب الأرجنتيني من التأهل إلى كأس العالم في روسيا، اتصل والد ميسي بالمنظمين الإسرائيليين وقال لهم: “ميسي يرغب في الوصول إلى إسرائيل”. أما السبب فهو أن زيارات المنتخب الأرجنتين للكيان العبري في الماضي “جلبت له التوفيق والحظ”، حسب رأيه. ففي عام 1986 زار منتخب الأرجنتين الكيان العبري وخاض مباراة ودية ثم فاز بكأس العالم في المكسيك، كذلك في عام 1990، زار المنتخب الأرجنتيني الأراضي المحتلة ووصل إلى نهائي المونديال حيث هُزم أمام ألمانيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: